المساواة وعدم التمييز

Primary tabs

التنفيذ التشاركي  للقرار الصادر في قضية دي أتش يُعزز دمج أطفال الروما في المدارس في جمهورية التشيك

كان المدّعون في هذه القضية أطفال متحدرين من مجتمع الروما في التشيك ممن تترواح أعمارهم بين 9 و15 عامًا، وذلك إثر إلحاقهم في "مدارس خاصة" للأطفال من ذوي الإعاقة العقلية بين عامي 1996 و1999. ولم يكن وضعهم الوحيد من نوعه. ففي عام 1999، كان احتمال إلحاق طفل من الروما في "مدرسة خاصة" أعلى بمعدل 27 مرة مقارنة بطفل من غير الروما.

هنغاريا تؤيد حق نساء الروما في المساواة في المؤسسات الصحية

في شباط/فبراير 2016، وضعت امرأة من الروما مولودها في مستشفى حكومي في ميشكوليتس، شمال شرق هنغاريا. وأثناء المخاض كانت تصرخ من الألم فصاحت القابلة بها وهددتها قائلة "إن صرخت مجددًا سأضع الوسادة على وجهك". لكن حينما اعتذرت المرأة من الطبيبة، هددتها مجددًا قائلة " إن صرخت مرة أخرى سأستدعي الطبيب بنفسي ليسلب منك الطفل وبعد ذلك ستحرمين من إعانة الطفل، لأنكم أنتم الغجر تنجبون الأطفا طمعًا بالأموال ليس إلا"!

الهند تؤكد على الحق في اختيار ورفض التعقيم

في يناير/كانون الثاني 2012 خضع ما يناهز 53 امرأة لجراحات تعقيم في ولاية بيهار بالهند، في مخيم للتعقيم تديره منظمة غير حكومية مُنحت الاعتماد من الجمعية الصحية الإقليمية، على ما يبدو دون اتباع إجراءات رسمية شفافة. لم تُمنح النساء أية مشورة حول المخاطر والنتائج المحتملة لعملية التعقيم. خضعت للجراحة في مدرسة بدلاً من مستشفى، بشكل غير أخلاقي وفي غياب النظافة الكافية، على يد جراح واحد، على ضوء كشاف، فوق طاولة من طاولات المدرسة، ودون توفر مياه جارية أو قفازات معقمة. تعرضت نساء كثيرات منهن لألم بدني كبير بعد العملية، ثم تقدمن ببلاغات للشرطة.

محكمة كينيا العليا تؤكد أن جمع بيانات عن الأطفال المتعايشين مع فيروس نقص المناعة البشرية يجب أن يحترم الحق في الخصوصية

في 23 شباط/فبراير 2015، أصدر الرئيس كينياتا توجيها وطنيا، أرسِلت نُسخ منه عدة جهات حكومية ووطنية، يأمر بمقتضاه جميع المفوضين في المقاطعات بجمع البيانات وإعداد تقرير عن كل الأطفال في سن المدرسة المتعايشين مع فيروس نقص المناعة البشرية والإيدز، كذلك عن أولياء الأمور والحوامل والأمهات المرضعات المتعايشين مع فيروس نقص المناعة البشرية والإيدز.

لجنة البلدان الأميركية : ينبغي منح العاملين غير الموثقين حقوقًا متساوية

تعرّض كل من ليوبولدو زومايا وفرانسيسكو بيرومين ليزالدي لإصابات عمل أثناء مزوالتهما العمل من غير الحصول على إذن في الولايات المتحدة. وقد لحقت بكل منهما أضرار جسدية طويلة الأجل وحُرما من حقهما في التعويض لا لشيء سوى بسبب وضعهما المتعلق بالهجرة. لذا تقدّم السيد زومايا بشكوى يُطالب فيها بالحصول على تعويض العاملين، غير أنه اضطر للقبول بالتسوية مقابل الحصول على جزء يسير مما كان سيحصل عليه أي مواطن أو أي شخص يحمل إقامة قانونية دائمة في الولايات المتحدة. بعد ذلك اعتقل السيد ليزالدي ورُحّل إلى المكسيك وتعذّر عليه متابعة الدعوى، 

هددت حكومة الولايات المتحدة أنها ستقوّض بصورة منهجية الحقوق الإنسانية للمجتمعات في الولايات المتحدة وفي أنحاء العالم، وذلك في خلال الأسبوع الأول الذي أعقب تنصيب الرئيس دونالد ترامب. في الأيام الأولى التي تلت انتخاب ترامب، أصدّر كل...

قضية المحكمة العليا

في عام 2012، بدأت وزارة التعليم الأساسي، في مسعى منها لتوحيد التعليم في أرجاء البلاد، مرحلة تمهيدية تمتد على ثلاث سنوات يُنشر في خلالها منهاج دراسي جديد ينطوي على إدخال تدريجي للكتب المدرسية الجديدة. بيّد أنه على الرغم من النجاح المُحرز في المحافظات الأخرى، عجزت الحكومة الإقليمية عن تسليم الكتب المدرسية إلى جميع التلاميذ مع بداية العام الدراسي 2012.

البلد: 
بوليفيا
الفريق العامل أو الفرق العاملة / المجال الخاص أو المجالات الخاصة بمستويات العمل: 
البروتوكول الاختياري الخاص بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية
البلد: 
الهند
الفريق العامل أو الفرق العاملة / المجال الخاص أو المجالات الخاصة بمستويات العمل: 
الحركات الاجتماعية والمجموعات الشعبية
البروتوكول الاختياري الخاص بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية
البلد: 
المملكة المتحدة
الفريق العامل أو الفرق العاملة / المجال الخاص أو المجالات الخاصة بمستويات العمل: 
البروتوكول الاختياري الخاص بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية