COVID-19: From the Frontlines

COVID-19 and Human Rights banner

Learn about the advocacy and demands from our members in the wake of the COVID-19 pandemic:   

Un espace d'apprentissage collectif, de participation et d'organisation diversifiée et régionale : tel était le Forum féministe de la XVe Conférence régionale sur les femmes qui s'est tenue à l'Espacio Memoria y Derechos Humanos (Ex ESMA) le 7 novembre à Buenos Aires, en Argentine.

Un espacio de aprendizaje, participación, construcción colectiva, diverso y regional; así es como se vivió el Foro Feminista de la XV Conferencia Regional de la Mujer que se realizó en el Espacio Memoria y Derechos Humanos (Ex ESMA) el 7 de noviembre en Buenos Aires, Argentina.

A space for collective learning, participation and diverse and regional organization: this was the Feminist Forum of the XV Regional Conference on Women held at the Espacio Memoria y Derechos Humanos (Ex ESMA) on November 7 in Buenos Aires, Argentina.

 

نعم ولا. بينما يعد تعميق التعاون بين الشبكة العالمية ومجموعة متزايدة من الحلفاء المعنيون بأعمال المناصرة حول إلغاء الديون، بينما يعد نصراً صغيراً للأعضاء، فإن جهود المناصرة لم تؤد للأسف سوى لبعض المكتسبات الصغيرة للمجتمعات حو العالم، مع انتهاء الاجتماعات السنوية دون حلول ملموسة، ومع رفض صندوق النقد الدولي والأطراف الأخرى المعنية بالإقراض الوقوف على حلول وسط. من المتوقع أن تتدهور أزمة الديون أكثر مع إعلان المزيد من الدول قريباً للعجز عن سداد أقساط الديون. ثمة حاجة مُلحّة إلى قيام الدول بالحشد والدفع بإلغاء الديون وبأشكال الإغاثة الأخرى، بما يشمل تفعيل بنود العمل الجماعي في عقودها الخاصة بالأذون

Oui et non. Si l'approfondissement de la collaboration entre le Réseau-DESC et un nombre croissant d'allié-e-s travaillant sur la défense de la dette a été une petite victoire pour les membres, les efforts de plaidoyer ont malheureusement donné peu de victoires immédiates pour les communautés du monde entier, les assemblées annuelles se terminant sans aucune solution tangible et le Fonds monétaire international et les autres créanciers refusant tout compromis. Les crises de la dette devraient s'aggraver, car de plus en plus de pays sont sur le point de faire défaut. Il est urgent que les pays se mobilisent et fassent pression pour l'annulation de la dette et d'autres formes d'allègement, y compris des clauses d'action collective dans leurs contrats d'obligations.

Sí y no. Si bien la profundización de la colaboración entre la Red-DESC y un conjunto cada vez mayor de aliados que trabajan haciendo incidencia alrededor del tema de la deuda fue una pequeña victoria para los miembros, los esfuerzos de incidencia lamentablemente produjeron pocos logros inmediatos para las comunidades de todo el mundo; y las reuniones anuales terminaron sin soluciones tangibles mientras que el Fondo Monetario Internacional y otros acreedores se niegan a transigir. Se espera que las crisis de la deuda se disparen a medida que más y más países estén a punto de incumplir. Existe una necesidad urgente de que los países se movilicen e impulsen la cancelación de la deuda y otras formas de alivio, incluidas las Cláusulas de Acción Colectiva en sus contratos de bonos.

نحن، المنظمات الموقعة أدناه، نعرب عن قلقنا البالغ إزاء التجريم المستمر لـ10 من المدافعين عن حقوق الإنسان الأعضاء في كاراباتان وغابرييلا والمبشرين الريفيين الفلبينيين رداً على عملهم المشروع في مجال حقوق الإنسان.

Nous, les organisations soussignées, exprimons notre plus grande préoccupation concernant la criminalisation en cours de dix défenseurs et défenseuses des droits humains et membres de Karapatan, GABRIELA et du Rural Missionaries of the Philippines (RMP) en représailles de leur travail légitime en faveur des droits humains.

Nosotros, las organizaciones abajo firmantes, expresamos nuestra máxima preocupación por la actual criminalización de diez personas defensoras de los derechos humanos y miembros de Karapatan, GABRIELA y Rural Missionaries of the Philippines (RMP) en represalia por su legítima labor en materia de derechos humanos.

We, the undersigned organisations, express our utmost concern over the ongoing criminalization of ten human rights defenders and members of Karapatan, GABRIELA and the Rural Missionaries of the Philippines (RMP) in retaliation for their legitimate human rights work.

شهد العام الحالي وحده ظواهر جوية متطرفة وظواهر بطيئة الحدوث تسببت بخسائر وأضرار كارثية (آثار تغيّر المناخ التي يتعذّر تجنبها عن طريق أنشطة التكيّف والتخفيف)، الأمر الذي أدى إلى تداعيات خطيرة طالت حقوق الإنسان في شتى أنحاء العالم وألحقت الضرر بملايين الأشخاص، وتقع المسؤولية التاريخية والحالية عنها على عاتق البلدان الغنية والصناعية الكبرى والشركات الفاعلة القوية. تُعد الخسائر والأضرار أزمة حقوق إنسان بامتياز (يُمكن الاطلاع على تفاصيل إضافية في تحليل أعددناه هنا)، وتقع على الدول، لا سيما الغنية والصناعية منها، التزامات قانونية واضحة بمعالجة الخسائر والأضرار معالجةً عاجلة وهادفة، لناحية الأعراض والأسباب الجذرية على حد سواء. يواجه العديد من أعضاء الشبكة العالمية للحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية الآثار المناخية على الخطوط الأمامية ويقاومون بضراوة دوافعها الهيكلية. لذلك، احتلت الخسائر والأضرار رأس الأولويات الجماعية في الشبكة العالمية للحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية على مدى السنوات الثلاث الماضية.

وقبيل مؤتمر الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغيّر المناخ في دورته السابعة والعشرين COP27، وهو مؤتمر الأمم المتحدة السنوي لتغيّر المناخ، وأثناء انعقاده، انضم أعضاء الشبكة إلى تحالفات أخرى لإطلاق دعوة قوية للتحرك وحث الدول على العمل الواسع النطاق في مسألة الخسائر والأضرار.