Caselaw Database - All Cases

قاعدة بيانات السوابق القضائية للشبكة: قاعدة بيانات تتعلق بالقرارات المحلية والإقليمية والدولية المتعلقة بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية.

الهند تؤكد على الحق في اختيار ورفض التعقيم

في يناير/كانون الثاني 2012 خضع ما يناهز 53 امرأة لجراحات تعقيم في ولاية بيهار بالهند، في مخيم للتعقيم تديره منظمة غير حكومية مُنحت الاعتماد من الجمعية الصحية الإقليمية، على ما يبدو دون اتباع إجراءات رسمية شفافة. لم تُمنح النساء أية مشورة حول المخاطر والنتائج المحتملة لعملية التعقيم. خضعت للجراحة في مدرسة بدلاً من مستشفى، بشكل غير أخلاقي وفي غياب النظافة الكافية، على يد جراح واحد، على ضوء كشاف، فوق طاولة من طاولات المدرسة، ودون توفر مياه جارية أو قفازات معقمة. تعرضت نساء كثيرات منهن لألم بدني كبير بعد العملية، ثم تقدمن ببلاغات للشرطة.

محكمة كينيا العليا تؤكد أن جمع بيانات عن الأطفال المتعايشين مع فيروس نقص المناعة البشرية يجب أن يحترم الحق في الخصوصية

في 23 شباط/فبراير 2015، أصدر الرئيس كينياتا توجيها وطنيا، أرسِلت نُسخ منه عدة جهات حكومية ووطنية، يأمر بمقتضاه جميع المفوضين في المقاطعات بجمع البيانات وإعداد تقرير عن كل الأطفال في سن المدرسة المتعايشين مع فيروس نقص المناعة البشرية والإيدز، كذلك عن أولياء الأمور والحوامل والأمهات المرضعات المتعايشين مع فيروس نقص المناعة البشرية والإيدز.

لجنة البلدان الأميركية : ينبغي منح العاملين غير الموثقين حقوقًا متساوية

تعرّض كل من ليوبولدو زومايا وفرانسيسكو بيرومين ليزالدي لإصابات عمل أثناء مزوالتهما العمل من غير الحصول على إذن في الولايات المتحدة. وقد لحقت بكل منهما أضرار جسدية طويلة الأجل وحُرما من حقهما في التعويض لا لشيء سوى بسبب وضعهما المتعلق بالهجرة. لذا تقدّم السيد زومايا بشكوى يُطالب فيها بالحصول على تعويض العاملين، غير أنه اضطر للقبول بالتسوية مقابل الحصول على جزء يسير مما كان سيحصل عليه أي مواطن أو أي شخص يحمل إقامة قانونية دائمة في الولايات المتحدة. بعد ذلك اعتقل السيد ليزالدي ورُحّل إلى المكسيك وتعذّر عليه متابعة الدعوى، 

تُركز هذه القضية المعروضة أمام المحكمة الدستورية على مسألة فرض الرقابة القضائية على ممارسات في جنوب أفريقيا

المدّعون هم العمال ذوو الدخل المنخفض الذين حصلوا على قروض صغيرة من شركة القروض. في وقت لاحق، وحينما تخلفوا عن تسديد الدفعات المستحقة في مواعيدها،  طالبتهم الشركة بتوقيع وثائق إضافية، كان من نتائجها إقدام الكتّاب في أقلام محاكم الصلح البعيدة من مقر إقامة المدّعين وأماكن عملهم، على تسطير أحكام غيابية وأوامر بحجز أجورهم لصالح مقدمّي الدين، ما حال دون تمكنهم من الاعتراض على هذه الأوامر. وفي بعض الحالات زُوِّرت تواقيع العمال التي تخوّل مقدّم الدين استصدار أوامر بحجز أجور الموقعين. إن المبالغ الهائلة المقتطعة من أجور المدينين تركتهم من غير دخل كاف لإعالة أنفسهم وإعالة أسرهم.

المحكمة الكندية العليا تؤيد حق اتحاد المعلمين في التفاوض الجماعي

بتاريخ العاشر من تشرين الثاني/ نوفمبر 2016، أيدت المحكمة الكندية العليا، وهي أعلى محكمة في كندا، الحق الدستوري في حرية تكوين الجمعيات }البند الثاني، (د){ بموجب القرار الصادر عنها رقم 7-2. ويُعد هذا القرار نصرًا مبينًا لحقوق العاملين لا سيما أنه جاء لصالح اتحاد المعلمين في كولومبيا البريطانية، النقابة العمالية التي تمثل جميع معلمي المدارس الرسمية في مقاطعة كولومبيا البريطانية.

في 27 أيلول/سبتمبر 2016، وجدت المحكمة الجنائية الدولية بإجماع قضاتها، وبما لا يدع مجالا للشك، أنّ المشبته به الإسلامي أحمد المهدي مذنبًا لمشاركته في ارتكاب جريمة حرب عملًا بأحكام المادة 8، الفقرة 2 (هـ) (4) من نظام روما الأساسي، ردًا على تعمّد المهدي توجيه هجمات ضد عشرات المواقع التراثية الثقافية الهامة في تبمكتو في مالي في شهري حزيران/يونيو و تموز/يوليو 2012.

قضية المحكمة العليا

في عام 2012، بدأت وزارة التعليم الأساسي، في مسعى منها لتوحيد التعليم في أرجاء البلاد، مرحلة تمهيدية تمتد على ثلاث سنوات يُنشر في خلالها منهاج دراسي جديد ينطوي على إدخال تدريجي للكتب المدرسية الجديدة. بيّد أنه على الرغم من النجاح المُحرز في المحافظات الأخرى، عجزت الحكومة الإقليمية عن تسليم الكتب المدرسية إلى جميع التلاميذ مع بداية العام الدراسي 2012.

رفع أعضاء من الحزب اليساري المعارض، والقطب الديمقراطي، والقمة الزراعية (لا كومبري أغاريا، وهي حركة اجتماعية في كولومبيا) دعوى قضائية للطعن بالمادة 173 الواردة في خطة التنمية الوطنية في كولومبيا. فقد حظرت خطة التنمية الوطنية منح تراخيص جديدة لاستخراج المعادن، بيّد أنها أبقت 347 رخصة ممنوحة لاستخراج الذهب أو النفط سارية المفعول. تعد مستجمعات الأمطار إحدى أهم النظم الإيكولوجية في كولومبيا، إذ توفر المياه الصالحة للشرب لمعظم أنحاء البلاد عن طريق تخزين مياه الأمطار في موسم الشتاء وتحريرها في موسم الجفاف.

في عام 2012، وافقت اللجنة الأفريقية لحقوق الإنسان والشعوب على النظر في هذه الشكوى ورأت أنها جديرة بالقبول. وقد رفع هذه الدعوى ثلاثة مدافعين بارزين عن حقوق الإنسان هم: منعم الجاك، وأمير سليمان، والراحل عثمان حميدة،  إثر استهدافهم بسبب تعاونهم المزعوم مع المحكمة الجنائية الدولية في التحقيقات التي تجريها حول العديد من الزعماء السياسيين السودانيين. وكان جهاز الأمن والمخابرات الوطني السوداني قد اعتقل المدافعين الثلاثة لمدة ثلاثة أيام، تعرضوا في خلالها للتعذيب ولسوء المعاملة.