مواطنة لحقوق الإنسان

مواطنة لحقوق الإنسان هي منظمة يمنية حقوقية مستقلة تعمل منذ 2007. تؤمن مواطنة بمجتمع تتحقق فيه العدالة وتتوفر فيه بالكامل الحقوق للجميع. تطالب مواطنة بحقوق الإنسان عبر التحقق من الانتهاكات وتوثيقها، وتقدم المساعدة القانونية للضحايا وتلجأ للتفاوض والضغط والتوعية وبناء القدرات. أهداف المنظمة هي الإسهام في تقليل انتهاكات حقوق الإنسان، وبناء ذاكرة حقوق الإنسان، والمطالبة بإنصاف الضحايا والمطالبة بالمحاسبة بالكامل للجناة الذين ارتكبوا انتهاكات حقوق الإنسان، وتعزيز القدرات بمجال حقوق الإنسان، والمطالبة ببناء تشريعات وسياسات متسقة مع مبادئ حقوق الإنسان. تتحقق الأهداف من خلال الرصد والتوثيق عبر الزيارات الميدانية لإعداد التقارير وأشكال التوثيق الأخرى المصحوبة بمطالب واضحة، وإنتاج الدراسات المصحوبة بتحليلات وتوصيات، والدعم القانوني من خلال تقديم المساعدة القانونية لضحايا انتهاكات حقوق الإنسان، والتوعية عبر مختلف الأنشطة مثل إنتاج الأفلام وبناء القدرات والتدريب للعاملين المؤهلين بمجال حقوق الإنسان وتجهيزهم بالمهارات اللازمة للعمل على قضايا حقوق الإنسان بموضوعية وفعالية أكبر. ومنذ نشوب النزاع في اليمن عام 2015، لعبت مواطنة دوراً هاماً في توثيق وكتابة التقارير عن انتهاكات حقوق الإنسان. ولقد ركزت على جملة من القضايا الحقوقية، تشمل تأثير النزاع على التعليم والخدمات الصحية، وهي تعمل حالياً على دراسة تحليلية لحقوق الإنسان حول آثار النزاع على التعليم في اليمن. إضافة إلى هذا، قدمت مواطنة المساعدة القانونية للأقليات وتوثق انتهاكات حقوق الإنسان الخطيرة مثل الاعتداءات الجنسية على الأطفال والنساء.

البلد: